منتديات الكونت المانعي
نرحب بك كعضو/عضوة في منتدانا ونتمنى لك قضاء اوقات ممتعه معنا ايضنا نتمنى ان تشارك معنى بمواضيعك

وشكرا

** ابو خليل**


منتديات الكونت المانعي
 
الرئيسيةبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
http://5zen.net/uploads/12634864101.jpg

شاطر | 
 

 حلــــــم لم يكتمــــــل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عميدكليةالحب
المراقب
المراقب
avatar

عدد المساهمات : 240
نقاط : 778
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 09/02/2011
العمر : 28
الموقع : منتديات الكونت المانعي

مُساهمةموضوع: حلــــــم لم يكتمــــــل    الأربعاء فبراير 16, 2011 5:17 am

في غموض هذا الكون المجهول نتخبط في مجارية المتشتتة وننتكس في مستنقعات
الأيام المتسلطة ولا نعلم ماهو المصير وماسجل لنا القدر

) فجر الطفولة (

عند انبثاق فجر الطفولة واشراقة البراءة على سفوح الحياة ومراسي الزمن
تغمرنا الأحلام السعيدة والتأملات الهادئة 000نمارس الكلمات الظريفة في صفحات الوقت
ودوران عقارب الساعة وتمتمات المستقبل المظلل

) رحلة في العالم المجهول (

يفتح ستار هذا العالم المنكوس المشوه بجرائم البشر وصرخات الآلم المظلومة التي انتحرت في ساحات
الوجود المعتم 00كل هذه المشاهد غمرتني في بداية فتح ستار مسرح الحياة المتسترة بجناح السراب
خطوة تلو خطوة 00وهذه الخطى مبهومة ترتعش في نزولها في سلم البداية ومعاشرة الناس تحت نظرات الأمل
فهذه هي الرحلة الأولى بل الأخيرة لقتحام مسارات العمر فكانت عنوان لانكسار انسان
كنت امضي إلى نرجس يظلله الحنين وتشاكسه خيالات الرعب السرمدية


وكنت اهفوا إلى فرح طاعن في الأساطير لعلي اخوض معارك الأيام واسعد في افراحها المهاجرة
ولكن الحقيقة فضحة مايختبىء خلف حدودها المتهشمة التي ذرتها الرياح المستعصية
فنظرة لخفايا البشر وجورهم التي رسمة قلوبهم مقابر ومشاعرهم تمثال للشياطين


فجنوا على الحب حتى صلب على ارصفت الطرقات وفي الشوارع والممرات
فجاوبته تآوهات النسائم التي تعزينا وتتلاطم على مشارف الكون
عبثاً ذابت معالم البشرية على صدر الظلام وتلاشت بطعنات الخيانة والغدر في وضح النهار فاصبحت خطاباتهم
تضخ بدماء الحقد فانهارت مشاعري الرقيقة وجاوبتني الأفاعي بسمومها المريرة
حينها تمنيت أن اعود خطوة للوراء وأرتوي من عبق أحلام الطفولة المسافرة لزمن رحلة روائعة دامعة


) عشق كاذب (

فاشرقة لغة لا شرقية ولا غربية ولا انسية ولا جنية بل ملاك تضع الكون بين كفيها وتسقي جفاف الدنيا
من همسة شفتيها وتيقض المشاعر من لغة عينيها حرة مثل ضوء المحبة
وبريئة مثل ابتسامات الطفولة

فارتميت بين احضانها واليأس متمكن مني 000فكانما حرائق المدامع تشتت بين مفرقي صدرها
وثارت اشجان تخللت كياني الملوث بدماء مسمومة فاستيقضت برعشة أناملها على خدي التي
تلالات
مدامعي عليها
فكانت غنوة غنوة 00وسكون بعد ضياع 00واستقرار بعد تشتت
فاصبحت أناشدها بهمس القمر واعانقها بعبير الربيع وفاكهة الشوق 00وأنثر دموع عشقي على خصالات أحلامها
وأجدف بأعماق روحها المؤججة بالحب والحنان
)جرح الخيانة (
فسار الزمن فسرت على أهدابه الثكلى وكشفت غموض حلم الدهور الزائلة
التي هاجت فقتلعت بذور الحب من جوف المشاعر والأحاسيس الخاوية
فنهار جسدي في الدروب المظلمة واعتراني الغروب الأخير وثنايا جروحي
توقد ناراً تلتهب في مجرى شرييني
)الهروب من العالم (

ثم اكملت خطاي التي يزلزلها خوفها من عواء المصير خلف حدود النهاية
فاوجست حنين الموت يخاطبني بصوت متردد مبهوت
فهلت مدامعي وولهت على ضم التراب لعلى أجد فيه مافقدته في مسيرة حياتي
وماخالفني على قارعت الطرقات التائه
فهربت خلف أثر الزمن ابحث عن حلم يرحل كالسراب ويموت في كل لحظة
وصدى صورته يتردد على مسامعي ويتخلل مشاعري ووجداني
فلا تسألوني لعلي أجد هناك مهجعي
وغروبي الأخير
)العودة لمسرح الطفولة (
فعدت منكوساً تجللني خيبة الأمل وحر الأسقام تجادلني بجنوني
وتعتليني دموعاً تخالطها صرخات الفؤاد المغتال من غدر الناس فحينها علمت أن
مااحتواه هذا الكون خرفات وأساطير رحلت مع وفاء الأوفيات واستشهدت
في عالم مجهول يستحال الابحار اليه
مماجعلت أرواح الاشباح تتربص وتقش في نفوسنا الغدر والخيانة وظلم الأبرياء
فحينما أيقنت ذلك ومضيت لتلك الذكرى الحالمة خلف ذلك المسرح الذي عانقة في ثناياه
صفاء القلوب وعيون البراءة

والتفت خلفي وقلت في هذا الموقف الدامع

) الغفران (

قد عفوت عن كل من أخطأ في حقي وشوه عالمي المحدود بسمومه المتأصلة
وعنكي يامن كانت حبيبتي وعذابي ونهيتي وسبب في ذبول مشاعري
وقتل كل نبض احساس في أعماقي
وسبب عزلتي وسجني في اطار الحزن والرحيل الأبدي

)العيش في أكناف الاحزان(

ثم اغلقت الستار وتقوقعت مع احزاني المترجمة لصورة العالم الخارجي الذي غرس أنيابه
في صدري وأذاب جليد الحب الصادق في زويا قلبي المكلوم
فهذه رسالتي التي اسميتها حلم لم يكتمل ونقشتها على ساحاتي المتهشمة من متاهات
الأيام وغموض المصير لترتوي منه أعين الزوار وتكون جواباً لمن تأمل
بتلك الحروف المتأوه
وستبقى ذكرى يتداولها من بعدي وعبرت لمن استقى السم في زمني
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حلــــــم لم يكتمــــــل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الكونت المانعي :: قسم الشعر و الخواطر الادبية :: الخواطر وعذب الكلام-
انتقل الى: